WAHHABI ORIGINS FOR PRESENT DAY KHARIJITE PRACTICE OF REPENTANCE FORMS

buiwzeuccaau_pz

We see in the daily news today of the extreme Kharijite cult who have raised their heads between Syria and Iraq labeling themselves as the “Islamic state”, that they go around forcing Muslims to repent or die, and making them sign repentance forms and a plethora of such practices.  What is little known is that this practice is straight out the books of early Wahhabism of Najd. The following is one of such repentance forms that was forced to sign by the Sharif of Hijaz and the scholars of Ahlus Sunnah there, when the first Saudi-Wahhabi state under Saud bin Abdal Aziz bin Muhammed bin Saud (d. 1814) attacked and invaded the holy lands of Mecca and Madina:

(توقيع الشريف غالب وعلماء الحرمين على الرسالة)

. الحمد لله رب العالمين. نشهد – ونحن علماء مكة، الواضعون خطوطنا، وأختامنا في هذا الرقيم – أن هذا الدين، الذي قام به الشيخ محمد بن عبد الوهاب، رحمه الله تعالى، ودعا إليه إمام المسلمين سعود بن عبد العزيز، من توحيد الله، ونفي الشرك، الذي ذكره في هذا الكتاب، أنه هو الحق الذي لا شك فيه ولا ريب، وأن ما وقع في مكة والمدينة، سابقا، ومصر والشام وغيرهما من البلاد إلى الآن، من أنواع الشرك المذكورة في هذا الكتاب، أنه: الكفر، المبيح للدم والمال والموجب للخلود في النار; ومن لم يدخل في هذا الدين، ويعمل به، ويوالي أهله، ويعادي أعداءه، فهو عندنا كافر بالله واليوم الآخر، وواجب على إمام المسلمين والمسلمين، جهاده وقتاله، حتى يتوب إلى الله مما هو عليه، ويعمل بهذا الدين.

أشهد بذلك، وكتبه الفقير إلى الله تعالى: عبد الملك بن عبد المنعم، القلعي، الحنفي، مفتي مكة المكرمة، عفى عنه، وغفر له.
أشهد بذلك، وأنا الفقير إلى الله سبحانه: محمد صالح بن إبراهيم، مفتي الشافعية بمكة، تاب الله عليه.
أشهد بذلك، وأنا الفقير إلى الله تعالى: محمد بن محمد عربي، البناني، مفتي المالكية، بمكة المشرفة، عفا الله عنه، وأصلح شأنه.
أشهد بذلك، وأنا الفقير إلى الله: محمد بن أحمد، المالكي، عفا الله عنه.
أشهد بذلك، وأنا الفقير إلى الله تعالى: محمد بن يحيى، مفتي الحنابلة، بمكة المكرمة، عفا الله عنه آمين.
أشهد بذلك، وأنا الفقير إليه تعالى: عبد الحفيظ بن درويش العجيمي، عفا الله عنه.
شهد بذلك: زين العابدين جمل الليل; شهد بذلك: علي بن محمد البيتي.
أشهد بذلك، وأنا الفقير إلى الله تعالى: عبد الرحمن جمال، عفا الله عنه.
شهد بذلك، الفقير إلى الله تعالى: بشر بن هاشم الشافعي عفا الله عنه.

[Taken from the book “Ad-Durar As-Saniyyah”, which is a compilation/ treatise of the history and works of the Wahhabi movement and major source for Wahhabist scholars. Credits to a former Wahhabi whose citation of this above quote brought it to my attention]

Link: http://shamela.ws/browse.php/book-3055/page-308

In this “repentance” declaration, they are being made to declare that the religion brought by Muhammed bin Abdul Wahhab and Saud ibn Abdal Aziz is the right religion, and what was happening formerly in the lands of Mecca and Madina, Egypt, Sham/Levant and other countries uptill now was disbelief (kufr) that which makes their blood and wealth permissible to be taken and makes them inhabitants of hellfire. And that if one does not enter into this religion Muhammed bin Abdul Wahhab brought, then he is a  disbeliever in Allah and the Last day and Jihad should be waged upon them until they repent and join this religion.

Advertisements

Comments are closed.

Up ↑

%d bloggers like this: